منتدى يناقش المواضيع التي تهم التربية و التعليم وتهم المدرسين

    تعاليل علم النفس واخت الإجابة الصحيحة

    شاطر

    حسن العلي

    عدد المساهمات: 9
    تاريخ التسجيل: 18/01/2010

    تعاليل علم النفس واخت الإجابة الصحيحة

    مُساهمة  حسن العلي في الخميس يناير 21, 2010 5:54 pm

    علم النفس
    التعاليــل:
    1 : يسعى علم النفس إلى دراسة سلوك الإنسان، لماذا؟
    من أجل تفسيره والتنبؤ بأشكاله وتوجيهه والتخطيط له.
    2 : لماذا تعددت نظريات ومدارس علم النفس؟
    بسبب اختلاف العلماء في موضوع علم النفس وفي طريقة معالجته.
    3 : لماذا ادعت السلوكية أنها علم النفس الموضوعي؟
    لأنها رفضت منذ البدء الشعور موضوعاً والاستبطان منهجا، فدرست الظواهر السلوكية القابلة للملاحظة
    والتجريب.

    4 : لماذا أهمل السلوكيين الجوانب النفسية الداخلية في دراستهم للسلوك الإنساني؟
    لأنها لا تخضع للملاحظة المباشرة.
    5 : عندما تفصل عنصرا من عناصر الشكل تتغير خصائص هذا الشكل، لماذا؟
    لأن كل جزء يكون محدداً بكيفية وضعه بالنسبة للصيغة الكلية.
    6 : إن تغييراً في أحد أجزاء الوجه يغير من ملامح الوجه كله، لماذا؟
    لأن كل جزء يكون محدداً بكيفية وضعه بالنسبة للصيغة الكلية. "ذاته جواب السؤال رقم (5)"
    7 : لماذا اعتبر (فرويد) السلوك الظاهري للفرد تحكمه دوافع لا شعورية؟
    لأن الدوافع اللاشعورية هي قوى داخلية لا منطقية وغرائز بدائية تسهم جميعها في توجيه السلوك البشري.
    8 : لماذا يعتبر (بياجه) أن تأثير البيئة على الإنسان يكون بمقدار وعيه بها؟
    لأنا الوعي يمر بمراحل ارتقائية مختلفة ولهذا يتغير إدراك البيئة لدى الشخص بتغير نموه.
    9 : لماذا ترى المدرسة الوجودية أن شخصية الفرد تتكون من خلال جهده الذاتي؟
    لأن الطبيعة الإنسانية طبيعة ثرية وغنية تحكمها الخبرة الخاصة للفرد.


    10 : لماذا يطبق علم النفس التربوي القوانين التي تحكم عملية التعليم؟
    لمعرفة أنسب الظروف في اكتساب الطفل العادات والمهارات والاتجاهات المختلفة لإحداث التغيرات
    المطلوبة في جوانب شخصية الطفل العقلية والانفعالية والاجتماعية.

    11 : وازن بين الطب النفسي وعلم نفس الشواذ.
    الطب النفسي: يختص بفحص الاضطرابات النفسية والعقلية ومحاولة علاجها والوقاية منها.
    علم نفس الشواذ: يبحث في نشأة الأمراض النفسية والعقلية وأسبابها وأسس علاجها.

    12 : لماذا عدت مدرسة التحليل النفسي الشعور غير كاف لفهم الدوافع؟
    لأن اللاشعور عالم واسع يؤثر في سلوك الإنسان وأفعاله الشعورية.

    13 : وازن بين الملاحظة البسيطة والملاحظة العلمية في علم النفس.
    الملاحظة البسيطة: تحدث تلقائياً، دون استخدام أدوات دقيقة للقياس.
    الملاحظة العلمية: تستخدم أدوات دقيقة للقياس، وتخضع للضبط العلمي، وتنحصر في موضوعات محددة
    سلفاً.

    14 : يعتبر التجريب من أهم طرائق البحث العلمي في علم النفس لماذا؟
    لأنه يتيح للباحث إمكانية إدخال عامل جديد على موقف معين ومعرفة أثره بشرط إبقاء بقية العوامل
    الأخرى ثابتة.

    15 : تعتبر طريقة دراسة الحالة فهماً شاملاً لتاريخ حالة الفرد. لماذا؟
    لأنها تحدد تطور الفرد في محيطه الثقافي وتوضح الأزمات والمشكلات النفسية والعقلية التي أثرت في
    تكوين شخصيته.

    16 : يعتبر اختبار اللعب من أهم الوسائل في تشخيص وعلاج مشكلات الأطفال النفسية. لماذا؟
    لأن الطفل يعبر أثناء لعبه عن رغباته واتجاهاته نحو بعض الأشخاص الذين تمثلهم اللعب كالوالدين
    والأخوة.

    17 : يكشف الشخص عن شخصيته في اختبار تفهم الموضوع. لماذا؟
    لأنه يتمثل نفسه في الشخصية التي تدور حولها القصص التي يتخيلها ويفقد حذره أثناء اندماجه في سرد
    القصة.

    18 : عندما تنقص كمية الطعام في الجسم تدفعه الحاجة إلى تناول الطعام. لماذا؟
    لكي يقضي على دافع الجوع ويعيد للعضوية توازنها.
    19 : وازن بين الحاجة والدافع.
    الحاجة: هي المظهر الفيزيولوجي للدافع تقوم ورائه وهي حالة نقص تصيب العضوية.
    الدافع: قوة محركة للسلوك تهدف إلى إزالة هذا النقص.

    20 : إن صفارة الإنذار لا تثير دافع الهرب لدى جميع الناس. لماذا؟
    لأن معنى الخوف يكتسبه الإنسان نتيجة التعلم.
    أو لأن صفارة الإنذار لا تثير دافع الخوف إلا في نفوس من تعلم معناها.

    21 : متى تصبح الدوافع اللاشعورية شعورية؟
    عندما تغفل الأنا الأعلى عن المراقبة تتدفق الدوافع اللاشعورية متجاوزة رقابة الأنا الأعلى.
    22 : الزوجة التي فقدت زوجها تحافظ على ملابسه بعد موته. لماذا؟
    لأن النكران وسيلة دفاعية تتمثل برفض الواقع المسبب للألم والتوتر الشديد.
    23 : الأم التي فقدت ابنها تنصرف إلى العناية بدميته. لماذا؟
    لأن النكران وسيلة دفاعية تتمثل برفض الواقع المسبب للألم والتوتر الشديد.
    "ذاته جواب السؤال رقم (22)"

    24 : يعود الطفل إلى الحبو من جديد بعد أن يكون قد تعلم المشي. لماذا؟
    لأن النكوص آلية دفاعية تؤدي إلى الرجوع إلى أسلوب طفولي كان قد اعتاد أن يحقق به بعض الطمأنينة.
    25 : هل تبقي الدوافع العضوية على حالها عند الإنسان كما هي عند الحيوان؟
    لا تبقى على حالها نتيجة التعلم والتربية وتأخذ بعملية إشباعها أشكالاً أرقى لا نجدها عند الحيوان.
    26 : يرغب الإنسان تناول الطعام مع الأقران. لماذا؟
    لأنه بفضل التعلم تختلط بدوافع أخرى وتؤلف وإياها كلاً معقداً فيرضي الإنسان هنا دافعي الجوع والرغبة
    بالاجتماع في آن واحد.



    27 : المال عند البخيل يصبح غاية في ذاته . لماذا ؟
    لأنه بفضل التعلم كثيراً ما تغدو الدوافع الوسيطة التي تستخدم وسائل لبلوغ غاية معينة هي نفسها
    الغايات المرغوب بها؛
    أو لأن الوســائل تصبح غايات بحد ذاتها.

    28 : تصبح الدوافع لدى الإنسان أكثر تنظيماً. لماذا؟
    بفضل التعلم والعادات الاجتماعية.
    29 : يلقي الإنسان اللوم على الآخرين. لماذا؟
    لأن الإسقاط وسيلة دفاعية وكل فرد يميل إلى أن يخلع ما فيه من نقائص على غيره.
    30 : ينسى الإنسان بعض الأسماء أو الكلمات أو الأشياء. لماذا؟
    تنفيساً لرغبة مكبوتة لا شعورية قد تثير ذكريات مؤلمة في نفسه.
    31 : يشترك الإنسان مع الحيوان في الدوافع العضوية. لماذا؟
    لأن مثيراتها عصبية أو عضوية أو كيماوية وتتصل ببقاء النوع .
    32 : يستحم الإنسان بالماء البارد عندما يشعر بالغضب. لماذا؟
    من أجل تهدئة الأجهزة الباطنية الثائرة.
    33 : دافع الهرب وما يرافقه من رغبة في النجاة قد تحركه صفارة الإنذار. لماذا؟
    بفضل التعلم ترتبط منبهات جديدة بالدافع الأصلي وتغدو قادرة على تحريكه .
    34 : متى تستطيع العواطف تنظيم النشاط الانفعالي حول موضوع معين؟
    عن طريق تأثير عوامل كثيرة أهمها البيئة والتعلم والاكتساب .
    35 : يحب الإنسان شخصاً لأنه يشابه شخصاً آخر. لماذا؟
    لأن العاطفة تطبع سلوك الإنسان بنوع من الثبوت والاستقرار.
    36 : وازن بين منطق العاطفة ومنطق العقل.
    منطق العاطفة: يهدف إلى تحقيق أكبر ما يمكن لموضوع العاطفة من منح و عطاء دون توقع أخذ مقابل
    ذلك.
    منطق العقل: يقوم على التفكير والبحث والموازنة بين الأهداف والمصالح والطرق والوسائل.

    37 : وازن بين الهيجان والعاطفة.
    الهيجان: حالة مؤقتة ويتجلى على شكل حالة اضطراب.
    العاطفة: حالة قد تستمر طويلاً وتتجلى على شكل حالة نشاط هادئ تعشش في النفس وتستحوذ عليها وتوجه
    السلوك كاملاً.

    38 : الميل مظهر نفسي ثلاثي الأبعاد.
    لأنه إدراك يثيره ونشاط انفعالي يصاحبه وسلوك يعبر به عن نفسه.
    39 : كيف تستطيع توجيه ميل الطفل إلى سلوك النظافة؟
    عن طريق التربية واشعاره بالتقزز من القذارة .
    40 : كيف نحول الميل من موضوع أدنى إلى موضوع أعلى؟
    عن طريق التصعيد فالميل الجنسي يمكن تصعيده إلى ميل فكري.
    41 : سلوك الإنسان تجاه موقف ما ليس وليد المصادفة. لماذا؟
    لأنه محصلة لخبرات سابقة مر بها وجعلته يميل نحو وجهة معينة.
    42 : لا يولد الفرد مزوداً بأي اتجاه إزاء أي موضوع خارجي. لماذا؟
    لأن الاتجاهات مكتسبة وليست فطرية وتتكون وتنمو نتيجة احتكاك الفرد بمواقف خارجية متباينة.
    43 : الاتجاهات نحو الأمور المعنوية المجردة لا تتكون قبل مرحلة المراهقة. علل ذلك.
    لأنها تتطلب مستوى من النضج العقلي لا تتوفر في مرحلة الطفولة.
    44 : لا يصح استغلال ميل ما في تكوين اتجاه إلى أقصى حد ممكن لدى الإنسان. لماذا؟
    خشية أن ينقلب ذلك إلى نفور أو يؤدي إلى تضخم الميول بعضها على حساب البعض الآخر.
    45 :لا بد من ضرورة الحذر من الاستعمال المستمر لنمط واحد من الميول في تنمية الاتجاهات. لماذا؟
    لأن ذلك قد يؤدي إلى نوع من الملل والسقم فيعزف الفرد عن النشاط نتيجة الإشباع.
    46 : لبعض الأوربيين اتجاهات سلبية تجاه القضية الفلسطينية. لماذا؟
    لأن المعلومات غير الكافية أو المغرضة قد تؤدي إلى تكوين اتجاهات سلبية لدى الفرد.
    أو يعود ذلك إلى قلة المعلومات لديهم عن الحق العربي وإلى كثرة المعلومات المغرضة التي تنشرها
    الدعاية الصهيونية.

    47 : وزان بين الميل والاتجاه.
    الميل: استجابة إيجابية فقط (حيث يميل الفرد إلى الأشياء التي يرغب فيها فقط).
    الاتجاه: استجابة سلبية (حيث ينتظر الاتجاه الوقت الملائم ليظهر عند صاحبه).

    48 : لا يشعر اللسان بشيء يمسه إذا كان أقل من غرامين. لماذا؟
    لأننا لا نشعر بالمثيرات الحسية إلا إذا بلغت درجة معينة من الشدة التي نطلق عليها العتبة الدنيا.
    49 : الشخص العادي لا يستطيع أن يقرأ خطاباً مكتوباً بالخط الكوفي. لماذا؟
    لأنه ليس لديه الخبرة المناسبة عنه لإدراكه.
    50 : إدراك اللون الأصفر على التفاحة غير إدراك اللون الأصفر على الدفتر. لماذا؟
    لأن الإحساسات الجزئية تتغير تبعاً لتغير الإدراك الكلي.
    51 : لايمكن إدراك أية وحدة زمنية مستقلة عن الأخرى. لماذا؟
    لأن الزمن ديمومة يدرك كتتابع.
    52 : العصا المغموسة بالماء تبدو وكأنها مكسورة. لماذا؟
    لأنه خطأ إدراكي ناشئ عن طبيعة الشيء ، أو لأن زاوية الورود لا تساوي زاوية الانكسار.
    53 : المصاب بالزكام لا يشم الروائح. لماذا؟
    لأنه خطأ إدراكي ناشئ عن طبيعة الحواس.
    54 : لماذا لا يميز المريض بين المربع والمثلث مثلاً مع أنه يعرف الأشكال؟
    لأنه من أمراض المعرفة حيث تصاب المراكز الدماغية بخلل ما، وتتعطل في المريض قوة التمييز بين
    الأحاسيس.

    55 : لماذا يرى المريض الطبيب وكأنه عملاق؟
    بسبب الوهن النفسي وفيه يضيع المريض حس الواقع نتيجة تعطل قوة العقل.
    56 : المستغرق في المطالعة لا يستجيب لصوت من يناديه. لماذا؟
    لأنه يقوم بعملية تركيز حيث يثبت كل أفكاره وذكرياته في اتجاه هدف واحد.


    57 : الأميون الذين لا يعرفون الكتابة يستطيعون حفظ كثير من الأمور في ذاكرتهم التي يعجز عنها المثقفون.
    لماذا؟
    بسبب العوامل الاجتماعية التي تلعب دوراً كبيراً في عملية الحفظ .
    58 : لجأ القدماء من أجل تسهيل عملية الحفظ إلى الشعر. لماذا؟
    لأن كل ما يشكل نسقاً يسهل تحصيله.
    59 : إن عملية الحفظ تحتاج إلى فواصل من الراحة. لماذا؟ ( 2005)
    لنترك لللاشعور استيعاب ما حفظناه أو لمنع تداخل المكتسبات مع بعضها البعض.
    60 : يجب عدم الإلحاح في طلب الذكريات المنسية. لماذا؟
    لأن هذا الإلحاح يزيد من حجبها عنا، وامتناع الذكريات عن الظهور.
    61 : الأرضية أبسط من الشكل. لماذا؟
    لأن الاستمرار في الأرضية يكسبها صفة البساطة.
    62 : إن الشاعر يقلب الأبجدية بحثا عن القافية. لماذا؟
    من أجل توجيه انتباهه إلى العناصر المتسلسلة للمشكلة والبحث في هذه العناصر.
    63 : وازن بين الذكاء العملي والذكاء النظري.
    الذكاء العملي: هو القدرة على إدراك العلاقة بن شيئين أوعدة أشياء تقع في المجال الإدراكي للإنسان.
    الذكاء النظري: هو إدراك العلاقة بين المفاهيم المجردة.

    64 : سبق الإنسان الصانع الإنسان العالم. لماذا؟
    لأن ذكاءه تفتح أول الأمر على بيئة أراد التكيف معها لإشباع حاجاته المباشرة؛
    أو لأنه اصطدم بمشاكل عملية أراد حلها؛
    أو لأن الإنسان الصانع بنى البيوت ووضع الأحجار وعوم القوارب قبل أن يعرف قانون الروافع ودافعة
    أرخميدس.

    65 : عندما يصوب الصياد على فريسته يجمد في مكانه ويحبس أنفاسه. علل ذلك؟
    لإيجاد الأوضاع الجسدية الملائمة التي تمكنه من الانتباه باتجاه المكان الذي يتوقع أن تظهر الفريسة فيه
    ويستمع لحركاتها.


    66 : الإبداع يفترض الاستقلال والحرية للمبدعين. لماذا؟
    لأنهما الخاصتان الضروريتان للشخصية المبدعة.
    67 : إن مرحلة التحقق تتم بوعي الإنسان الكامل. لماذا؟
    لأن الإنسان يتحقق عن طريق العمل الإرادي مستخدماً سلسلة من القواعد والأحكام الرياضية والمنطقية
    للتأكد من صحة ما وصل إليه في مرحلة الإلهام.

    68 : لا نستجيب بدرجة واحدة لكل المنبهات من حولنا. لماذا؟
    لأننا نتأثر بمنبهات معينة دون غيرها، وفي المنبهات التي تستأثر ببؤرة الشعور لدينا.
    69 : عندما نسمع أغنية تجعلنا نركز انتباهنا على صوت المغني نفسه. لماذا؟
    لأن تركيز الانتباه يكون على الشكل فقط فإذا اختفى برزت الأرضية.
    70 : يلجأ المعلمون إلى القلم الأحمر لتصحيح أخطاء تلاميذهم. لماذا؟
    لأن اختلاف اللون يبرز الشكل كما هو موجود على الصفحات المكتوبة.
    71 : إن الزمان كالمكان، هو واقع موجود وجوداً موضوعياً.علل ذلك.
    لأن جميع مظاهر الواقع لا توجد في المكان فحسب بل في الزمان أيضاً.
    72 : إن الشروط الفيزيولوجية والعقلية متلازمة في الانتباه. لماذا؟
    لأن الإنسان ينتبه بكليته حاشداً بوساطة إرادته كل قواه الجسمية والعقلية وواضعاً إياها في خدمة الموضوع
    الذي ينتبه إليه.

    73 : بعض الناس يتمتعون بذاكرة حسابية أو موسيقية أو لغوية. لماذا؟
    بسبب الفروق الفردية.
    74 : إن مراحل الإبداع تتداخل فيما بينها. علل ذلك.
    لأن ذهن الإنسان المبدع قد يكون حاضناً باللاشعور لمشكلة ،في حين يستخدم عقله الواعي للتحقق من
    صحة مشكلة ثانية.

    75 : إن التفكير غائي. لماذا؟
    لأنه يتوجه نحو هدف معين.

    76 : التفكير نشاط إرادي, لماذا؟
    لأنه يختلف عن الأفعال المنعكسة بخضوعه لإرادة الإنسان وقابليته للتوجيه.
    77 : وازن بين التعلم العارض والتعلم القاصد.
    التعلم العارض : يخضع للصدفة.
    التعلم القاصد : هو تعلم قاصد متبصر حيث تكون المهارات والقدرات موضوع تعلم متبصر يعزم المتعلم
    على تعلمها.

    78 : إن المكافآت كثيراً ما تضيع قيمتها. لماذا؟
    إذا تزايد عددها ومناسباتها أو إذا تناهت صعوبتها.
    79 : لا بد للمتعلم من معرفة صفات العمل الناجح. لماذا؟
    حتى يستطيع تكييف وسائله تكييفاً ناجحاً يحقق غاياته تحقيقا اقتصاديا في الجهد والوقت.
    80 : وازن بين قانون الاستعمال وقانون الترك.
    قانون الاستعمال: إذا أوجدنا صلة بين مؤثر واستجابة وكانت هذه الصلة قابلة للتكيف ازدادت قوة هذه
    الصلة بازدياد تدربنا عليها حين تكون نتيجتها مرضية.
    قانون الترك: إذا أهملت الصلة القابلة للتكيف بين مؤثر واستجابة مدة طويلة ضعفت قوتها.

    81 : عند تدريس اللغة وجب استعمال الكلمة الواحدة في مواضع متعددة. لماذا؟
    لأن تنظيم التركيبات اللغوية يساعد الطفل على فهم معنى الكلمة عن طريق تكرارها في مواضع مختلفة.
    82 : يفضَّل الجمع بين الثواب والعقاب في التعلم؟
    ليكون العقاب بمثابة ألم يدفع الفرد للابتعاد عن السلوك غير المرغوب فيه.
    ويكون الثواب بمثابة دليل يرشد الفرد إلى السلوك الذي يجب أن يتبعه.

    83 : إن المهارات من الخبرات النفسحركية. لماذا؟
    لأنه يتفاعل فيها النضج الجسمي مع النضج العقلي لإتقان القيام بالعمل.
    84 : الطفل يمص أصابع قدميه كما يمص أي شيء آخر ينبه فمه. لماذا؟
    لأن الطفل لا يميز بين جسمه وما يحيط به من أشياء في مرحلة اللاتغاير.

    85 : لماذا سميت مرحلة اللاتغاير بهذا الاسم؟
    لأن الرضيع لا يميز فيها بين جسمه وما هو مغاير لجسمه والعالم الخارجي.
    86 : يمثل الفطام عند الطفل أول عملية حرمان يصادفها في حياته. لماذا؟
    لأن الطفل يضطر إلى أكل الطعام الخارجي المألوف فتنفصل أنا الطفل عن الهو.
    87 : وازن بين اللاشعور الشخصي واللاشعور الجمعي.
    اللاشعور الشخصي: يتكون من خبرات ودوافع كانت شعورية ثم كبتت.
    اللاشعور الجمعي: هو المخلفات النفسية لنمو الإنسان التطوري؛
    واللاشعور الجمعي هو القاعدة التي يبنى عليها اللاشعور الشخصي وجميع المكتسبات الفردية الأخرى
    للإنسان.

    88 : ما العلاقة بين اللاشعور الشخصي واللاشعور الجمعي؟
    اللاشعور الجمعي هي القاعدة التي يبنى عليها اللاشعور الشخصي وجميع المكتسبات الفردية الأخرى
    للإنسان.

    89 : إن نظرية ( يونغ ) ركزت على الجانب الغائي. لماذا؟
    لأن السلوك الإنساني سلوك أدت إليه أسباب معينة ، وهو يتجه إلى تحقيق غايات معينة.
    90 : إن الشعور بالنقص لدى الإنسان يدفعه إلى تعويضه تعويضاً مغالياً. لماذا؟
    لأن أساس بناء الشخصية الإنسانية هو إرادة القوة.
    91 : ركز (آدلر) على الشعور واعتبره مركز الشخصية. لماذا؟
    لأن الإنسان عنده فرد شاعر بذاته ، وقادر على تخطيط أعماله وتوجيهها.
    92 : الاستجابة ليست عملية بسيطة، بل هي عملية معقدة. لماذا؟
    لأن الإنسان يستخدم فيها ذكاءه وخبراته وتعبر في الوقت نفسه عن شخصيته واتزانه.
    93 : المتكيف مع المجمع أقدر على ضبط نفسه في المواقف التي تثير الانفعال. لماذا؟
    لأنه ناضج انفعالياً لا يعبر عن انفعالاته بصورة طفيلية فجة. (2005)
    أو لأنه لا يثور ويتهور لأتفه الأسباب.



    94 : الطفل الذي يحس أنه منبوذ من أسرته يلجأ إلى الانطواء. لماذا؟
    بسبب عدم إشباع الحاجة إلى الانتماء.
    95 : ما المقصود بعبارة (سقراط) اعرف نفسك بنفسك؟
    أي أن معرفة الإنسان لنفسه تعد شرطاً أساسياً من شروط التكييف الجيد.
    96 : إن فكرة الإنسان عن نفسه من أهم العوامل التي تؤثر في سلوكه. لماذا؟
    لأن ذلك يدفعه إلى العمل والتوافق مع أفراد المجتمع ويدفعه إلى النجاح حسب قدراته دون أن يحاول العمل
    في مجالات لا تسمح له قدراته النجاح فيها.

    97 : وازن بين التكيف الشخصي والتكيف الاجتماعي.
    التكيف الشخصي: أن يكون الفرد راضياً عن نفسه.
    التكيف الاجتماعي: قدرة الفرد على أن يعقد صلات اجتماعية راضية ومرضية مع الآخرين .

    ـ انتهــــت ـ












    نماذج (اختر الإجابة الصحيحة)

    1 ) الانفعال الفاعل هو:
    (العاطفة - السلوك - الهيجان - العقل).
    2 ) من جوانب النشاط النفسي عند فرويد:
    (دافع المقاتلة - الأنا الأعلى - الحاجة - النكوص).
    3 ) من الأدوات المستخدمة في علم النفس:
    (دراسة الحالة - رسم الخطة - المقابلة - التجريب).
    4 ) من العوامل الموضوعية في الحفظ والاكتساب:
    (الفروق الفردية - التكرار - الاحتباس - تداخل المكتسبات).
    5 ) حدد نوع الانتباه في المثال التالي:"شخص يحاول تتبع قصة معينة غير واضحة المعالم أو الأهداف" هو:
    (انتباه لا إرادي - انتباه إرادي - انتباه عفوي).
    6 ) من قوانين تنظيم المجال البصري هو:
    (الانتباه - الشكل متماسك - المدى - التشابه).
    7 ) من آلية الوراثة:
    (الوراثة السلالية - الوراثة النوعية - مبدأ المورثات السائدة والمتنحية - الوراثة الفردية).
    8 ) من العوامل الأساسية للتكيف:
    (الهو - المرونة - الاستجابة - المنبه).
    9 ) من العوامل المؤثرة في السلوك:
    (الوراثة - الاستجابة - الأنا الاجتماعي - الهوية).
    10 ) من ميادين علم النفس:
    (علم نفس الشواذ - علم النفس الارتقائي - علم النفس الإرشادي - علم النفس الفارق).
    11 ) الانفعال المنفعل هو:
    (الدافع - العاطفة - السلوك - الهيجان).
    12 ) الاستدعاء قد يكون:
    (كاذباً- يتعدى الحاضر إلى المستقبل - إرادياً).
    13 ) من صفات الإحساس:
    (المؤثر - المدى - الأعصاب الموردة - المراكز الدماغية).
    14 ) حدد نوع الانتباه في المثال الآتي: "سماع الأصوات العالية كالبرق". هل هو انتباه:
    (إرادي - لا إرادي - عفوي).
    15 ) من نتائج التعلم:
    (اعتلال الشخصية - اكتساب المعاني واللغة - العزم على التعلم - النضج والتعلم).
    16 ) من خصائص الشخصية:
    (الأنا الاجتماعي - الكبت - وحدة الشخصية - تكامل الشخصية).
    17 ) من مكونات النفس الإنسانية عند فرويد:
    (الأنا الأعلى - اللاشعور الشخصي - إرادة القوة - الأحلام).
    18 ) ما هي الآلية التي "يحوّل فيها الإنسان طاقته من ميادين لا يرضى عنها المجتمع إلى غايات وأغراض
    سامية يوافق عليها المجتمع". هل هي:
    (التبرير - الكف - الإعلاء والتصعيد - النكوص)؟
    19 ) حدد الطريقة المستخدمة في علم النفس مما يلي:
    (السجل المجمع - المقابلة - الملاحظة - الاستبطان).
    20 ) من الدلائل على وجود دوافع لاشعورية:
    (العدوان - النكران - النسيان - الكبت).
    21 ) عندما نرى إنسان لأول مرة فنظن أننا قد عرفناه سابقاً هو تعرف:
    (إرادياً - عفوياً - كاذباً - حاضراً).
    22 ) حدد العامل الذاتي المؤثر في الإدراك مثاله: "الموسيقي الذي ينتبه إلى لحن موسيقي ويستمع إليه لا
    ينتبه إلى صوت الباب":
    (الخبرات السابقة - التجاور - الانتباه - الاستعداد).

    23 ) ما هي الآلية التي تقول: "منع الدافع من التحقق على شكل سلوك خارجي":
    (العدوان - الكظم- الكبت - النكران).
    24 ) حدد بالاستناد إلى أمراض الإدراك نوع مرض الأشخاص التالية حالاتهم:
    أ - المريض يسمع أصواتاً وكلاماً مع أن ذلك غير موجود... الجواب: مرض الوهم.
    ب - المريض لا يميز بين المثلث والمربع مع انه يعرف الأشكال... الجواب: أمراض المعرفة.
    ج - المريض يرى طبيبه وكأنه عملاق... الجواب: مرض الوهن النفسي.

    25 ) أجب بكلمة (صح) þ أو (خطأ) :
    1 - الخوف فطري وليس مكتسب.  خطأ : يكتسب بوساطة التعلم.
    2 - يكون الإنسان مسالماً متعاوناً عندما يستطيع إرضاء حاجاته المختلفة. þ
    3 - السجل المجمع يستخدم في الدراسات النفسية والاجتماعية. þ
    4 - اختبار "رورشاخ" يتكون من عشر بطاقات من الورق المقوى. þ
    5 - الملاحظة العلمية لا تستخدم أدوات دقيقة للقياس. ý
    6 - في حالة الغضب تضعف ضربات القلب وتقل سرعتها. ý

    26 ) حدد بالاستناد إلى أمراض الذاكرة مرض الأشخاص التالية حالاتهم:
    أ ) يدرك المريض الحوادث آنياً, بعد قليل ينساها تماماً. (الشلل الدماغي).
    ب ) ينسى المريض كل ما حدث له حلال فترة زمنية معينة. (الصدمات النفسية).
    ج ) ينسى المريض لغة أجنبية كان قد حفظها كلياً أو جزئياً. (الاحتباس).
    د ) ينسى المريض مجموعة حركات كان يتقنها كالضرب على الآلة الكاتبة. (اختلال الوظائف الحركية).
    هـ ) يخترع المريض الحوادث لملء الفراغ الناشئ من فقدان ذاكرته. (تحوير الذاكرة).
    و ) يستطيع المريض استدعاء الحوادث بطريقة مذهلة وتفصيلات دقيقة. (شدة الذاكرة).


    27 ) اختر الإجابة الصحيحة:
    1 - عقدة أوديب عند فرويد تبدأ في السنة:
    الثانية – الرابعة – الخامسة – الثالثة
    2 - ركز أدلر في الشخصية على:
    إرادة القوة – اللاشعور الجمعي – الليبيدو – اللاشعور
    3 - الليبيدو طاقة كلية تهدف للحياة و تشمل كل العمليات الحيوية من نمو و تغذية و تناسل,من قال ذلك:
    فرويد – يونغ – أدلر – بياجيه
    4 - ركز على الجانب الغائي في الشخصية, هو:
    أدلر – فرويد – ماسلو – يونغ
    5 - يمثل أول عملية حرمان للطفل تصادفه في حياته هو:
    المشي – الكلام – الهو – الفطام
    6 - الإنسان مفطور على العدوان و يكره الخير لغيره من قال ذلك:
    فرويد – أدلر – بياجيه – ماسلو
    7 - قال أن الدافع إلى التملك و الادخار هو دافع فطري:
    أدلر – فرويد – ماكدوجل – واطسون
    8 - ما هو العامل الأساسي في تكامل مراحل الشعور بالشخصية:
    الانتباه – الإدراك – الذاكرة – الذكاء
    9 - يتخلص الطفل من عقدة أوديب عند فرويد عن طريق:
    الكبت – النكران - الأحلام – التقمص
    10 - تظهر الذكريات إلى الأذهان تلقائيا هو:
    استدعاء إرادي – تعرف عفوي – استدعاء عفوي – تعرف كاذب
    11 - الإدراك يكون موجها نحو الصيغة الكلية لا نحو الأجزاء: من قال ذلك:
    التحليل النفسي – الجشتالت – الوجودية – الإنسانية
    12 - الإنسان مدفوع بطبيعته لفعل الخير وانه ينطوي على دافع الارتقاء من هو القائل:
    الوجودية – المعرفية – الإنسانية – السلوكية.


    13 - كل إنسان يحاول أن يحقق ذاته عن طريق العلم أو السلطة أو الثراء. إلى أي دافع يعود ذلك:
    دافع التملك والادخار – دافع المقاتلة – دافع السيطرة وتأكيد الذات – الدافع إلى الاجتماع.
    14 - الإحساس بالزيادة والنقصان هو:
    عتبة دنيا – عتبة عليا – المؤثر – عتبة فرقية.
    15 - الذكاء قدرة عامة ترافقها قدرة خاصة. من قال ذلك:
    بينه - بياجه - سبيرمان - ثورندايك.
    16 - يكون الذكاء عاديا عند الإنسان إذا كان العمر العقلي:
    أكبر من العمر الزمني – يساوي العمر الزمني – أقل من العمر الزمني
    17 - إحدى مراحل الإبداع يستخدم فيها المبدع سلسلة من القواعد و الأحكام المنطقية هي:
    الإعداد و التحضير – التحقق – الحضانة والتخمر- الإلهام و الإشراق.
    18 - أي من الآتي هو من أسباب النسيان:
    شدة الذكاء – عدم الاستعمال – تحوير الذاكرة – التكرار
    19 - أي مما يأتي ليس من العوامل الداخلية للانتباه:
    التهيؤ الذهني – الحالة الجسدية – التباين في المنبه – الميول المكتسبة
    20 - أي مما يأتي ليس من أشكال الاتجاه:
    الاتجاه الجماعي – الاتجاه العملي – الاتجاه الاقتصادي – الاتجاه السلبي
    21 - أي مما يأتي ليس من العوامل المؤثرة في الميول:
    العمر الزمني – الذكاء – الاستعداد – الوسط الاجتماعي
    22 - أي مما يأتي من الدوافع الاجتماعية:
    دافع الجوع – دافع الهرب – دافع الجنس – دافع العطش.
    ـ انتهــــت ـ

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 17, 2014 5:30 am